أولىكتاب بناء

نائب رئيس لجنة علماء لبنان لمكافحة الكورونا (lscc): انتقال العدوى في لبنان بات محصوراً في أعداد تراكمية منخفضة جداً نتيجة الوقاية

عبير حمدان

أكد نائب رئيس لجنة علماء لبنان لمكافحة الكورونا (lscc) والمتخصّص في علوم الجزيئيّات الذرية والنانوتكنولوجيا الدكتور محمد حمية أنّ الأمور تبشر بالخير.

وفي اتصال مع «البناء» قال د. حمية: وفقاً للدراسة التي تحدثنا عنها في لقاء سابق، والتي تشير إلى أننا بدأنا بالاقتراب من مرحلة الـ54 يوم، أيّ نصف نيسان، حيث تثبت الأعداد ويتوقف الصعود بقوّة بناء على الرسم البياني والخط الأسود فيها، وبذلك فإنّ الأرقام لن تصل الى 950، قد نتخطى الـ 600 حالة أو نصل إلى 650 كأقصى حدّ، مما يعني أنّ التصاعد سيكون خفيف جداً ولو امتدّ الوقت لن نصل إلى أعداد مرتفعة. إذا من اليوم سنكون على حالة ثبات من نصف نيسان بانتظار شفاء المرضى، إذا بحسب الدراسة نحن نذهب نحو اتجاه انحسار التصاعد في الأرقام والعدوى ولكن المرض يبقى قيد دراسة حالات الشفاء».

أضاف: «إذنبناء للرسم البياني فإنّ الأمور تبشر بالخير، فقد كنت أضع كحدّ أقصى أننا قد نصل إلى 950 حالة ولكن الذي وصلنا إليه اليوم أفضل بكثير، وبالتالي قد نصل إلى 650 حالة في منتصف نيسان، ونكون تحت السقف الذي حدّدته، من هنا علينا القول إنّ انتقال العدوى في لبنان باتت محصورة في أعداد تراكمية منخفضة جداً حيث كنا نتحدّث عن 27 حالة و17 حالة و20 حالة إنما اليوم سنعود إلى رقم 7 و8 و6، وستخفّ الأرقام أكثر، صحيح انّ الصعود ظاهر عبر الخط الأسود في الرسم البياني ولكن الأعداد تبقى قليلة وهنا يبدأ عامل الوقت من تاريخ الخامس عشر من نيسان الذي نلجأ إليه حتى يستتبّ الوضع».

وختم د. حمية مشدّداً على أنّ الأهمية تكمن في عدم حدوث أيّ طارئ، فقال: «إذا بقي الخط الأسود على حاله حتى منتصف شهر أيار فسيبدأ تلقائياً الهبوط في حال لم تأتنا أيّ عدوى من المغتربين الذي عادوا، وفي حال لم ييطرأ أيّ عامل خارجي».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق