الوطن

نشاطات

 

} عرض رئيس المجلس النيابي نبيه بري الأوضاع العامة وآخر المستجدات السياسية خلال استقباله أمس في عين التينة، وزير الخارجية الدكتور ناصيف حتي.

} شدّد النائب قاسم هاشم على أن «اللحظات المصيرية التي يمرّ بها لبنان تتطلب البحث عن مساحة مشتركة بين الأفرقاء لمواجهة التحديات وتحصين الواقع الداخلي»، مشيراً إلى أن «الاتصالات التي قادها الرئيس نبيه بري كانت على كل المستويات للسعي لفتح أبواب الحوار البنّاء أمام التشاور حول كيفية حفظ لبنان وإنشاء قواعد أساسية للخروج من الازمة». ولفت إلى أن «الرئيس بري تشاور مع من التقاهم وأبدى رغبته في أن يكون لقاء بعبدا جامعاً بغض النظر عن التباينات السياسية»، وتمنى أن «تكون المشاركة من كل الأفرقاء، وحتى اللحظة لم يتبلغ إجابات لا سلباً ولا إيجاباً إنما كان هناك تفهم لرأيه».

} استقبل قائد الجيش العماد جوزاف عون في مكتبه في اليرزة، وفداً من نواب بعلبك الهرمل، وتناول البحث الأوضاع العامة في المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق