الوطن

العبدالله: استثناء المطار من إجراءات كورونا قرار صائب

 

رأى رئيس اتحاد الأدباء والمثقفين المغتربين اللبنانيين وعميد الجالية اللبنانية في الكونغو برازافيل طلعت العبدالله، أن إستثناء المطار من إجراءات الحكومة للحد من انتشار وتفشي وباء كورونا قرار صائب وفي وقته، معتبراً «أن إتخاذ هذا القرار الجريء رغم إعتراض البعض على عودة المغتربين وإتهامهم بأنهم السبب الأساسي في انتشار هذا الوباء يؤكد أهمية المغتربين ودورهم الراهن والتاريخي في دعم لبنان وإنقاذه والنهوض بإقتصاده «.

وحمّل العبداللة في تصريح أمس «الطبقة السياسية وحكوماتها المتعاقبة مسؤولية الانهيارات المتتالية الاقتصادية والماليه والمؤسساتية وهدم ما بناه المغتربون وتضييع أموالهم المودعة في المصارف وتقدّر بمئات ملايين الدولارات لإعتقادهم الخاطيء أن الوطن ومصارفه وأصحابها والمسؤولين المفترض أنهم موضع ثقة ومحل أمانة ورغم ذلك فإنهم لم يتخلوا عنه أو يوقفوا دعمهم له وإن أموالهم التي يحملونها معهم في زيارتهم القصيرة إلى الوطن هي التي تحول دون السقوط النهائي، على عكس الطبقة السياسية والمالية وأصحاب المصارف التي حولت أموالها بالإتجاه المعاكس إلى مصارف خارج الحدود في تخل واضح عن المسؤولية الوطنية والأخلاقية».

وتوجه العبدالله إلى المغتربين الذين يزورون لبنان في زمن كورونا «أن يحموا أنفسهم وعائلاتهم وأهلهم في لبنان من خلال الإلتزام الكلي بالإجراءات التي تتخذها الجهات الصحية المعنية في البلد، وأن يبقوا دائماً القدوة والمثل والمثال وكما عهدنا بكم في الوطن وبلاد الإغتراب لمنع كورونا من الفتك بالجميع».

وختم بالقول «حمى الله لبنان بجناحيه المقيم والمغترب من كورونا ومن الفاسدين الذين خطرهم يوازي خطر هذا الوباء وأكثر».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق