أولى

«القومي» ينعى الرفيقة المناضلة هيام العبدالله: فقدنا رفيقة مناضلة آمنت بالعقيدة القومية ونذرت حياتها لانتصار قضية تساوي وجودها

نعى الحزب السوري القومي الاجتماعي إلى الأمة وعموم السوريين القوميين الاجتماعيين في الوطن وعبر الحدود، الرفيقة المناضلة هيام العبدالله (أرملة الرفيق الراحل نظام العبدالله وشقيقة الشهيد الياس حنا سويد).

الرفيقة الراحلة من مواليد بتعبوره الكورة، انتمت الى الحزب السوري القومي الاجتماعي، وانخرطت في العمل الحزبي فكانت مثالاً في المناقبية والالتزام والعطاء والثبات. وقد أنشأت مع رفيق دربها وشريك حياتها عائلة قومية اجتماعية.

مُنحت «وسام الواجب»، وهو وسام يمنح للقوميين الاجتماعيين الذين يؤدون مهامّ قومية بكل أمانة واخلاص وشجاعة.

برحيل الرفيقة هيام العبدالله، يفقد الحزب السوري القومي الاجتماعي رفيقة مناضلة آمنت بعقيدة الحزب ونذرت حياتها من أجل انتصار قضية تساوي وجودها.

وبسبب ظروف الحجر والتزاماً بالقوانين، جرت مراسم تشييع رمزية، وأعلن عن تقبل التعازي بواسطة وسائل الاتصال والتواصل.

هذا وقد توجّهت منفذية ملبورن في الحزب السوري القومي الاجتماعي بأحرّ التعازي للأمين صباح العبدالله، والرفقاء سامي وعازار والياس ونورا زوجة الرفيق انور حراق وولاء زوجة الصديق فريد يعقوب عيسى ومرسال، ولعموم العائلة والقوميين في الوطن والمهجر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق