اقتصاد

اتفاق تعاون بين المصارف العربية والاتحاد العربي للإنترنت والاتصالات

 

وقّع اتحاد المصارف العربية والاتحاد العربي للإنترنت والاتصالات اتفاق تعاون، في إطار تعزيز التعاون والتكامل بين مؤسسات العمل العربي المشترك ومنظماتها، بما ينعكس إيجاباً على تطوير الواقع الاقتصادي العربي، في 29 أيلول الماضي في مقر اتحاد المصارف العربية في بيروت.

ويتضمن الاتفاق «تعاون المنظمتين عبر وحدة التحول الرقمي للقطاع (UABdigital) والمجلس العربي للابتكار المصرفي في اتحاد المصارف العربية، في المحاور التالية:

تعزيز وتشجيع التعاون والمبادرات الخلاّقة بين المؤسسات المصرفية والمالية وبين مشغلي شبكات الانترنت والاتصالات في المنطقة العربية، في إطار التحول الرقمي للقطاع المصرفي.

–  تطوير قدرات الأعضاء في المنظمتين وتعزيزها ولا سيما في مجال ريادة الأعمال وتشجيع الابتكار والعمل على توفير البيئة المناسبة لذلك بما ينعكس إيجاباً على أدائهم في الاقتصاد الرقمي.

العمل على تشجيع الشراكات بين الشركات الأعضاء في المنظمتين في مختلف البلدان في المنطقة العربية لتطوير نماذج أعمال وخدمات مشتركة تحقق قيمة مضافة تساهم في تسهيل وصول المواطن إلى الخدمات المالية والتكنولوجية بيسر وسهولة وأمان والعمل على السعي لدى الدول العربية الى تقديم كل التسهيلات اللازمة لذلك.

العمل على تشجيع التحول إلى الاقتصاد الرقمي في المنطقة العربية والمساعدة في ذلك عبر الخبرات المتوافرة لدى المنظمتين وأعضائهما والإفادة من أفضل الممارسات عالمياً في هذا المجال».

ووقّع مذكرة التعاون عن اتحاد المصارف العربية الأمين العام للاتحاد وسام فتوح، وعن الاتحاد العربي للإنترنت والاتصالات رئيس مجلس الإدارة محمد فراس بكور. وحضر الاجتماع والتوقيع رئيس وحدة التحول الرقمي للقطاع (UABdigitalوالأمين العام للمجلس العربي للابتكار المصرفي (ABIC) في اتحاد المصارف العربية المهندس سليمان برده، والأمين العام المساعد للاتحاد العربي للإنترنت والاتصالات كميل مكرزل، بصفتهما الممثلين المعتمدين لدى المنظمتين لمتابعة آليات التعاون والعمل المشترك للوصول إلى الأثر المستهدف.

وتأسس اتحاد المصارف العربية عام 1973 كأحد الاتحادات العربية التي تعمل في إطار جامعة الدول العربية ويتخذ العاصمة بيروت مقراً لأمانته العامة ويضم في عضويته 36 بين مصارف مركزية ومصارف تجارية ومؤسسات مالية تمثل 22 دولة عربية. وتأسس الاتحاد العربي للإنترنت والاتصالات عام 2006 كأحد الاتحادات العربية النوعية المتخصصة التي تعمل في إطار مجلس الوحدة الاقتصادية العربيةجامعة الدول العربية ويتخذ بيروت مقراً لأمانته العامة ويضم في عضويته 80 شركة وجمعية متخصصة تمثل 13 بلداً عربياً.

ويُعتبر الاتحادان من الاتحادات الفاعلة والنشيطة ضمن ملتقى الاتحادات العربية الذي تأسس برعاية الأمين العام لجامعة الدول العربية.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق