أخيرة

أسافر للغيم

كل فجر..

قبل المغيب

أحمل بياضه لقلبي

أمنحه زرقة الأيام

تتلوّن بسمائه

أطفو فوق رهافة

طبقاته

طائراً جريحاً

يخط بالأحمر

غياباً.. شروقاً

لموته المتكرر

لرحلة حب

أبديّة

غروب الشمس

يعلّمنا كيف نولد

من ألم

ننثر رقص العذاب

ألواناً

نبدّل الأماكن

فساتينَ

ننثر النور

نذوب عشقاً

قبل أن نهوي

كيف نصنع للحب

كأس فرح

رقصة ثعلب

لا يهاب الخسارات

دلال قنديل ياغي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق