أخيرة

«پومپيو» في الجولان… متسللاً

 يكتبها الياس عشي

سألني صديق: ماذا يريد پومپيو أن يقول لنا في زيارته الجولان السوري دون تأشيرة دخول من السلطات السورية؟

بل إلامَ يريد أن يصل مع رئيسه المأزوم بقوله: «الجولان جزء من الدولة الإسرائيلية»؟

قلت له: يريد أن يثبت للعالم أنّ «من له القوّة له الحق، ومن لا قوّة له لا حقّ له».

وكلّ قرارات الشرعية الدولية حبر على ورق ما لم تخدم المصالح الأميركية.

ابتسم صديقي وروى لي الطرفة التالية:

مات لبشّار بن برد الشاعر العباسي حمار، وبعد أيام قصّ بشّار على صديق له بأنه رأى حماره في المنام، وأخبره الحمار بأنه التقى بأتان (أنثى الحمار)، وهام بها، وأنشدها قصيدة غزل يقول فيها:

لها خدٌّ كخدّ الشيفراني.

فسأله صديقه:

وما هو الشيفراني؟

فأجاب بشّار:

هو شيء في لغة الحمير، فإذا قابلتَ حماراً فاسألْه!

شاركته الابتسامة، ثم تركته لأبحث عن حمار يفسّر لي كيف أنّ الأحلام العربية صارت كوابيس، وكيف أنّ الحكّام العرب يهرولون نحو التطبيع، وهم ليسوا عمياً، ولا صُمّاً، ولا بكماًويفهمون.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق