أولى

بغداد تعلن عن اتفاق انسحاب 
القوات الأميركيّة من العراق

 

أعلن العراق، أمس، عن إبرامه اتفاقاً مع الولايات المتحدة، لتقليل عدد القوات الأميركية الموجودة على أراضيه.

قال وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، عقب مباحثاته مع وزير الخارجية الروسية، سيرغي لافروف، أمس في موسكو، إنه تم الاتفاق على سحب 500 جندي من القوات الأميركية من العراق.

وتابع وزير الخارجية العراقي قوله «عدد القوات الأميركية في العراق انخفض إلى 2500 عنصر، بعد التنسيق مع واشنطن بشأن جدولة سحب القوات الأميركية».

وكانت الخارجية العراقية قد أعلنت في وقت سابق عن اتفاقها مع الولايات المتحدة على التخفيض التدريجي للقوات الأميركية في البلاد وفق جدول زمني.

قال وزير الخارجية العراقي، فؤاد حسين، في مؤتمر صحافي في بغداد: «كانت لنا في الفترة الماضية اجتماعات مع الجانب الأميركي لبحث آليات ومخرجات الحوار الاستراتيجي بين الطرفين»، مضيفاً: «بالأمس، بعد الاتصال بين رئيس الوزراء ووزير الخارجية الأميركي، تم الاتفاق على إعلان انسحاب 500 جندي إضافي، وبذلك سنصل إلى 2500 جندي في العراق».

وتابع الوزير «أكدنا على أن تكون هناك توقيتات زمنية لجدولة الانسحاب».

وأكد أنه: «بالنسبة للعمل المستقبلي مع قوات التحالف والجانب الأميركي، فسوف يستمر العمل المشترك في مجال تبادل المعلومات الاستخباراتية والغطاء الجوي والاستشارات العسكرية والدعم والتدريب للقوات العراقية»، مضيفاً أن العمل مستمر كذلك مع قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو)».

كما أوضح حسين أن: «القوات الأميركية التي ستبقى بالعراق غير قتالية»، مؤكداً أن «الهدف هو الوصول إلى النصر المستدام للقوات العراقية».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق