أخيرة

نظارة التدريب في منفذية المتن الجنوبي في «القومي» أحيت الذكرى السابعة لاستشهاد الرفيق محمد عواد: سنحفظ دماء شهدائنا وسنستمرّ في صراعنا ضدّ العدو اليهوديّ والإرهاب حتى التحرير

في الذكرى السابعة لاستشهاد الرفيق القائد محمد عواد، قامت نظارة التدريب التابعة لمنفذية المتن الجنوبي في الحزب السوري القومي الاجتماعي بزيارة لضريح الشهيد في جبيل، حيث أدّى فصيل رمزي من نسور الزوبعة، التحيّة أمام الضريح.

 وفي هذه المناسبة ألقى ناموس منفذية المتن الجنوبي ربيع جابر كلمة قال فيها: قد تسقط أجسادنا أما نفوسنا فقد فرضت حقيقتها على هذا الوجود، اليوم نقف لنؤدي تحية اعتزاز وفخر للشهيد محمد عواد الحاضر فينا روحاً رغم الغياب جسداً.

 أضاف: رفيقيجعلتَ من نفسك جسراً يعبر عليه أبناء الحياة ليصلوا الى دروب النصر، وفي ذكرى استشهادك نقول إنك ستبقى حياً في نفوسنا لنكمل المسير بعدك جميعنا على نهج زعيمنا محصَّنين بأخلاقنا القومية مؤمنين بعقيدتنا ووحدة حزبنا، وأننا رغم كلّ الجراح سنظلّ نعمل من أجل النهوض بحزبنا وأمتنا ونبقى متراصي الأكتاف لتعزيز الصف الحزبي.

كما كانت كلمة وجدانية لناظر التدريب لبنان أمهز استذكر فيها الشهيد وتضحياته ونضالاته حتى يوم استشهاده، وشدّد على أننا سنحفظ دماء شهدائنا وسنستمرّ في صراعنا ضدّ العدو اليهوديّ وكلّ قوى الإرهاب والتطرف، حتى تحرير آخر حبة تراب من أمتنا.

هذا وقد أدّى عبد مسلماني شقيق الشهيد رعد مسلماني التحية لضريح الشهيد القائد محمد عواد متعهّداً بالوفاء لنهج الشهيدين.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق