اقتصاد

“المركزي الروسي” يُبقي على ثبات أسعار الفائدة رغم التضخُّم

أعلن المصرف المركزي الروسي إبقاء معدلات الفائدة ثابتة عند 16 في المئة، مشيراً إلى أنه قد يرفع تكاليف الإقراض مستقبلاً ما لم تتراجع وتيرة ارتفاع الأسعار.
ويبلغ التضخم حالياً 8,2 في المئة على أساس سنوي، أي أكثر من ضعف هدف البنك المركزي البالغ 4 في المئة.
ولفت المصرف إلى أنّ “إعادة التضخم إلى الهدف ستتطلب مدة أطول بكثير في المحافظة على القيود النقدية المشددة في الاقتصاد”.
وأضاف: “يبقي احتمال رفع معدلات الفائدة مفتوحاً، موضحاً أنّ “نقص العمالة مثّل أبرز القيود على نمو إنتاج السلع والخدمات”.
وسجّل الاقتصاد الروسي نمواً قوياً، بعد تعافيه من صدمة العقوبات والتداعيات المباشرة للحرب الروسية الأوكرانية في شباط 2022.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى