الوطن

نشاطات

} أبرق رئيس الجمهورية العماد ميشال عون إلى نظيريه الإيراني حسن روحاني والأوكراني فولوديمير زيلنسكي وإلى رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو، معزياً بضحايا الطائرة الأوكرانية التي سقطت فجر أمس في إيران.

} قال وزير الدولة لشؤون التجارة الخارجية في حكومة تصريف الأعمال حسن مراد، على حسابه على «تويتر» «لطالما سمعنا في الحكومة التي نحن جزء منها عن وجوب إيجاد دور للبنان بإعادة الإعمار في سورية، لكننا لم نلمس أيّ خطوة جدّية بهذا الاتجاه، بل لم يقترن الكلام بالفعل»، آملاً من الحكومة العتيدة إيلاء هذا الموضوع الاهتمام المطلوب من خلال التواصل مع سورية خدمة لمصلحة لبنان.

} عرض وزير الدولة لشؤون النازحين في حكومة تصريف الأعمال صالح الغريب، في مقرّ الوزارة، مع مبعوث الشرق الأوسط لأمانة الدولة السويسرية للهجرة السفير أورس فون أرب والسفيرة السويسرية مونيكا شمودز كيرغوز ورئيس مكتب الأمن في كانتون زوريخ ماريو فير والمدير العام لمكتب الهجرة في زوريخ أورس بتشارت ومستشار المدير العام فرانز باتيغ، «ملف النزوح السوري، وخطة العودة التي أعدّتها الوزارة، والتي كان قد اتفق في الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء في بعبدا، أن يتمّ إقرارها بمدة لا تتجاوز الشهر». وأمل الغريب أن «تتمكّن الحكومة المقبلة من إقرار هذه الخطة بشكل يوائم بين حقّ النازحين في العودة إلى بلادهم، وتخفيف الضغط عن كاهل المجتمعات اللبنانية المضيفة التي تمرّ في أصعب أزمة اقتصادية».

من جهة أخرى، التقت السفيرة السويسرية المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان في مكتبه بثكنة المقر العام، وجرى عرض للأوضاع العامة.

} غرّد النائب فؤاد مخزومي عبر حسابه على «تويتر» قائلاً  «شعار النأي بلبنان عن الأحداث الإقليمية أو ما يُسمّى النأي بالنفس الذي ورد في البيانات الوزارية على مدى سنوات كانت قيمته بقيمة الحبر الذي كتب به. فهل تقوم الحكومة المقبلة بتفعيل هذا الشعار كي نتفرّغ لقضايانا الداخلية؟. في الانتظار».

} أعلن رئيس الحزب الديموقراطي اللبناني النائب طلال أرسلان، في تغريدة على «تويتر»، أنه عرض وطارق الداود في خلدة أمس، آخر المستجدات المحلية، وقال «كما تباحثنا في أوضاع الطائفة الدرزية والملف الحكومي والتمثيل الدرزي خصوصاً».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق