اقتصاد

للمرة الأولى في أربعة أشهر ‏ سلة نفط «أوبك» يتجاوز 40 دولاراً ‏

 

 

ارتفع سعر سلة نفط منظمة البلدان المصدرة للبترول فوق 40 دولاراً للبرميل، للمرة الأولى في أربعة أشهر، نظراً لارتفاع أسعار البيع الرسميّة، وفقاً لبيانات من المنظمة.

وبلغ سعر السلة 42.66 دولار للبرميل في أول تموز، بما يزيد نحو 12 بالمئة مقارنة مع اليوم السابق، وهو أيضاً أعلى مستوى منذ الثالث من آذار، بحسب الأرقام.

وتعود الزيادة، التي جاءت رغم مكاسب أكثر تواضعاً للفترة ذاتها في العقود الآجلة لبرنت، إلى ارتفاع أسعار البيع الرسمية للعديد من المنتجين في المنظمة مثل السعودية والكويت والإمارات والعراق والتي دخلت حيز التنفيذ مطلع الشهر، حسبما ذكره مصدران في أوبك، وفقا لـ «رويترز».

كما ارتفعت أسعار النفط أمس، بعدما أظهرت البيانات تراجعاً في البطالة الأميركية وانخفاضاً حاداً في مخزونات الخام. وزادت عقود الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 66 سنتاً أو 1.66 بالمئة مسجلة 40.48 دولار للبرميل، بعد أن ارتفعت 1.4 بالمئة أول أمس الأربعاء.

وقد انطلقت اتفاقيات «أوبك +» الجديدة في أيار المنصرم، بخفض إنتاج النفط بمقدار 9.7 مليون برميل يوميًا لمدة شهرين، وفي 6 حزيران الماضي، تم تمديد هذا الحجم إلى الشهر الحالي، ووفقًا للشروط، يجب على 10 دول من بين 13 دولة، من الدول الأعضاء في «أوبك» المشاركة في الصفقة، تخفيض إنتاج النفط بمقدار 6.085 مليون برميل يوميًا في الأشهر المحددة، وذلك استناداً لمستوى تشرين الأول/ 2018، باستثناء المملكة العربية السعودية – فهي تخفض الإنتاج من 11 مليون برميل يوميًا. (إلى المستوى المستهدف البالغ 8.492 مليون برميل).

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى