الوطن

دياب: لن أقبل برفع الدعم قبل البطاقة التمويلية

أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال الدكتور حسان دياب أنه لن يقبل برفع الدعم قبل بدء تنفيذ البطاقة التمويلية، مشدّداً على أنّ أيّ إجراء برفع الدعم ستكون له تداعيات خطيرة.

وكان دياب ترأس أمس في السرايا اجتماعاً اقتصادياً، في حضور نائبته وزيرة الدفاع زينة عكر ووزراء السياحة والشؤون الاجتماعية رمزي المشرفية، الاقتصاد والتجارة راوول نعمة والطاقة والمياه ريمون غجر، رئيس لجنة الاقتصاد الوطني والتجارة والصناعة والتخطيط النائب فريد البستاني ومقرّر اللجنة النائب علي بزّي، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي شارل عربيد والمدير العام للمجلس محمد سيف الدين ونائب رئيس المجلس سعد الدين حميدي صقر ومستشار الرئيس دياب خضر طالب.

وأطلعت الهيئات الاقتصادية الرئيس دياب والوزراء على الورقة التي أعدّتها وتتضمّن مقترحات وأفكاراً في موضوع ترشيد الدعم في إطار تنسيق المواقف بين الحكومة والهيئات الاقتصادية.

وأعلن دياب خلال الاجتماع أنه لن يقبل برفع الدعم قبل البدء بتنفيذ البطاقة التمويلية، مشدّداً على أنّ «أيّ إجراء برفع الدعم ستكون له تداعيات خطيرة على معظم شرائح المجتمع اللبناني».

وكشف أنّ «هناك خطة عملية أصبحت جاهزة للبطاقة التمويلية ولعدد العائلات التي يُفترض أن تشملها وكلفة تغطية هذه البطاقة»، معلناً أنّ «التحضيرات جارية لإنجاز اللوائح الإسمية للعائلات التي ستستفيد من البطاقة». وقال «نعمل على تأمين تغطية كلفة هذه البطاقة، ومن هنا جاءت زيارتي لدولة قطر الشقيقة، حيث عرضنا لسمو الأمير الشيخ تميم ولدولة رئيس مجلس الوزراء والوزراء المعنيين، للوضع الاجتماعي والمعيشي في لبنان وخطة الحكومة للبطاقة التمويلية وترشيد الدعم، وهذا الأمر قيد الدرس الآن من قبل المسؤولين القطريين بتوجيه واضح وصريح من أمير دولة قطر، وهناك تواصل وتنسيق سيكون بيني وبين دولة رئيس الوزراء في دولة قطر وإنْ شاء الله تكون النتائج قريبة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق