لحام يلتقي السيسي في القاهرة: نحتاج خطة عربية مُوحَّدة لإحلال السلام

في إطار زيارته الرعوية لمصر برفقة النائب البطريركي على أبرشية مصر والسودان المطران جورج بكر والأب رفيق جريش، قام بطريرك الروم الكاثوليك غريغوريوس الثالث لحام، بزيارة رسمية بروتوكولية للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في القصر الرئاسي بالقاهرة.

وأشاد لحام بمواقف السيسي الوطنية والروحية «التي تنمُّ عن قيم عالية»، مثنياً على «ما يتمتع به أبناء الكنيسة من ترحيب ومودة من الشعب المصري».

ونوّه «بالتقدم الذي تحرزه مصر على الصعيدين السياسي والاقتصادي، ولا سيما حرص قيادتها السياسية على تحقيق آمال شعبها وطموحاته».

كذلك طالب لحام الرئيس المصري «بأن تكون هناك خطة عربية موحدة لإحلال السلام في سورية والمنطقة قبل أن تكون هناك خطة خارجية».

ورحب السيسي، بدوره، بلحام مؤكداً «حرص مصر على وقوفها إلى جانب كلّ الطوائف والشعب المصري، بحيث لا يوجد على أرض مصر تمييز طائفي، فالجميع هم مصر وكلنا خليقة الله».

وشدّد الطرفان على «ضرورة نبذ العنف والتطرف في المنطقة والتصدي لهذه الموجة الإرهابية».

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق