الوطن

حماس تردّ على التهديد باغتيال السنوار: قادتنا مشاريع شهادة

علّق مصدر في كتائب «عز الدين القسام»، الجناح العسكري لحركة «حماس»، على محاولة اغتيال قائد «حماس» في غزة، يحيى السنوار، والقيادي البارز في الذراع العسكرية للحركة، مروان عيسى.

وقال المصدر لوكالة «فلسطين الآن»: «الحديث عن اغتيال القائدين السنوار وعيسى يدل على عجز وإرباك الاحتلال، وهي رسائل فارغة».

وأضاف المصدر: «قادتنا مشاريع شهادة. وتلويح العدو لا يخيف أي طفل فلسطيني، وعلى قيادة العدو الفاشلة أن تجد حلاً لبالونات غزة قبل أن تفكر بقرار لا تطيق دفع ثمن تبعاته».

وختم المصدر بالقول: «أعلى ما في خيلهم يركبوا».

يُشار إلى أن إذاعة جيش الاحتلال أجرت حواراً مع رئيس حكومة تسيير الأعمال الصهيوني، بنيامين نتنياهو، الأربعاء الماضي، أوضح من خلاله أنه سيفعل ما هو ضروري لهزيمة حركتي «حماس» و»الجهاد الإسلامي» في قطاع غزة.

وجاء تعليق نتنياهو رداً على سؤال الإذاعة العبرية، حينما قالت، تحديداً، بشأن المفاجأة التي يعدّها لحركة حماس: هل اغتيال السنوار [يحيى السنوار، قائد حركة حماس في قطاع غزة] وارد في ذلك؟

فأجاب نتنياهو: أنا لا أفصح عن خططنا التشغيلية، سنفعل ما هو ضروري لهزيمة حماس والجهاد.

ونقلت القناة العبرية الـ»20» عن لسان نتنياهو، أن جيش الاحتلال يحضر شيئاً ما لحركة حماس لم تتوقعه في حياتها، ربما قبل إجراء الانتخابات البرلمانية، في الثاني من مارس/ آذار المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق