الوطن

إطلاق التعلّم عن بُعد لعدم خسارة العام الدراسيّ

أطلق وزير التربية والتعليم العالي الدكتور طارق المجذوب ووزيرة الإعلام الدكتورة منال عبد الصمد نجد ووزير الإتصالات الدكتور طلال حواط، في مؤتمر صحافي مشترك، تجربة التعلّم عن بعد عبر البث التلفزيوني والمنصات الرقمية، بمشاركة كل من المدير العام للتربية  فادي يرق، رئيسة المركز التربوي للبحوث والإنمـــاء الدكتورة ندى عويجان ورئيس الجامعة اللبنانية الدكتور فؤاد أيوب، وفي حضور منسق اتحاد المؤسسات التربوية الأب بطرس عازار وأعضاء من الاتحاد وممثلي منظمات دولية وفاعليات وإعلاميين.

وقال المجذوب «ننطلق بهذه التجربة التربوية من دون أن نكلّف الدولة فلساً واحداً في وقت قصير جداً مقارنة بدول أخرى، وتقوم على 3 مسارات تراعي ظروف العائلات في المناطق كافة وهي  ورقية تلفزيونية ومنصات الكترونية»، وأشار إلى أن «هناك عدداً كبيراً من المتطوعين الذين قدموا خبراتهم ومالهم من أجل هذا الهدف». وأكد أن الحلقة  التلفزيونية الأولى، حصدت تعليقات كثيرة.

وأعلن أن «المحتوى التلفزيوني سيتم تحويله إلى يوتيوب وما إلى هنالك، كل ذلك بهدف مصلحة الطالب وعدم إرهاق الأهل. وسنعوّض على التلامذة ما يمكن تعويضه بعد اندحار الفيروس لأننا لا نريد أن نظلم أحداً».

وأوضح «أن التجربة المستجدة لن تشكل بديلاً عنالتعليم الرسميالنظامي فهدفها إبقاء التلامذة في مناخ الدراسة وعدم خسارةالعام الدراسي​«، وقال  «سنمحّص الوضع التربوي عند انتهاء أزمة كورونا ولن يُظلم أحد».

وأضاف «كان لا بد لنا أن ننكب مع بدء الأزمة على موضوع إصدار تعاميم لتوضيح الأمور بما يختص بتنظيم سير العمل وفي إعداد خطة للتعلّم عن بعد، الخطة وضعت على عجل لكن الهدف الرئيسي إبقاء الطالب في الجو الدراسي ولن تكون بديلاً عن التعليم في المدارس».

وأردف إننا «أوصينا بالاعتدال في الدروس والفروض ونفكّر بإعداد مواد إجرائية إن أتيحت لنا السبل».

بدورها، بدأت عبد الصمد كلامها بمعايدة اللبنانيين في عيد البشارة، وقالت «مررنا بظروف صعبة في لبنان ولم تمنعنا من إكمال تحصيلنا العلمي، ولا حتى كورونا»، مضيفةً «من ميزات التعلّم عبر التلفزيون الرسمي أنه الوحيد الأرضي، إذ يُمكن للجميع أن يتابعه فلا كلفة مادية بل جسدية فقط ولا يحتاج إنترنت أيضاً، مؤكدةً أن «أمام التلميذ خيارات كبيرة».

وتابعت «نتقبل كل الاقتراحات لتحسين جودة هذا العمل، فنحن اعتدنا على الأزمات ويمكننا أن نخرج منها منتصرين»، مشيرةً إلى أن «كل شخص شارك في هذا العمل هو بطل». وقالت «كورونا فرّقنا اجتماعياً لكن يجب أن يقرّبنا من بعضنا بعضاً بالتطلعات والطموحات».

وشدّدت على «أن الوحدة والتعاون بين الوزارات هي تجربة ناجحة وعلى أمل أن يتكرر نجاح هذه التجربة»، موضحةً أن «التوجه الحالي هو 3 ساعات عرض بـ 6 حصص تبدأ من الساعة 11 إلى 5 بعد الظهر واحتمال إعادة الحلقات ليلاً».

من جهته، قال حواط إن الوزارة «أصبحت جاهزة لتلبية طلب وزير التربية من أجل التعلّم عن بُعد والأولوية ستكون معطاة لتلامذة المدرسة الرسمية والجامعة اللبنانية».

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق