الوطن

طلال أبوغزالة: لم يخرج صوت فلسطيني يؤيّد «صفقة القرن!؟

أشاد رجل الأعمال الفلسطيني/ الأردني، طلال أبوغزالة، بشعبنا الفلسطيني وصموده في مواجهة الاحتلال الصهيوني على مرّ السنين الماضية، وأشار إلى وجود خيارين لتسوية القضية الفلسطينية.

وفي حلقة جديدة من برنامج «العالم إلى أين؟»، الذي يبث بشكل أسبوعي على شاشة RT، سلط أبوغزالة الضوء على «صفقة القرن» وعلى معاناة شعبنا الفلسطيني.

وقال إن «صفقة القرن»، التي تعمل الإدارة الأميركية على تسويقها، ليست إلا مجرد كلام، مشدداً على أن الشعب الفلسطيني هو وحده، الذي بمقدوره القرار.

ويرى أبوغزالة أن الرئيس الأميركي، أو أي مسؤول في العالم، من حقه القول ما يريد، لكن القرار النهائي هو في يد الشعب الفلسطيني.

وقال إن «الطفل الفلسطيني الذي يقتل على حواجز الاحتلال، والإنسان الفلسطيني الذي يواجه الدبابة والأسلحة ويقول أنا فلسطيني وهذه هي أرضي وبلدي، هؤلاء هم الذين سيقرّرون» (بشأن صفقة القرن).

وأشار إلى أن الشعب الفلسطيني لم يخرج منه صوت واحد يؤيد «صفقة القرن»، مبدياً إعجابه بهذا الموقف المشرف.

وأضاف، أن التقارير الإعلامية التي تتحدث عن 5 ملايين لاجئ فلســـطيني فقط في دول الجوار، ليست إلا محاولة من الاحتلال لمحو الهوية الفلسطينية.

ويرى أبو غـــزالة أن عدد اللاجئين الفلســـطينيين يزيد عن 25 مليــون شخص، موضحاً أن هذا الرقم مبني على دراسة واقعية استـــندت إلى تعداد الفلسطـــينين عند انتهاء الانتـــداب البريطاني عام 1948، مع الأخذ بعـــين الاعتـــبار النســبة الدنيا لنمو السكان على مر الســـنين الماضية، علماً أن نســبة تزايد الفلســـطينيين تعتبر الأعلى في العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق