Latest News

ربيع عطايا بطل الفوز اللبناني على ماليزيا

قاد النجم ربيع عطايا المحترف في صفوف ذوب اهان الإيراني منتخب لبنان إلى فوز قاتل على مضيفه الماليزي بنتيجة 2-1 في المباراة التي جمعتهما أمس على استاد تان سري داتو حاجي حسن يونس في مدينة جوهور بماليزيا، وذلك ضمن الجولة الثانية من تصفيات كأس آسيا لكرة القدم التي ستستضيفها الإمارات خلال العام 2019. وكان المنتخب المضيف قد افتتح التسجيل في الدقيقة 42 من الشوط الأول، حينما خرج الحارس مهدي خليل لقطع إحدى العرضيات فهيّأها عن طريق الخطا أمام المهاجم الماليزي ماهلي جوشولي، الذي ترجم هديّة مهدي إلى هدف. لينتهي الشوط الأول على نتيجة 1 ـ 0 لماليزيا.

وفي الشوط الثاني، تألّق البديل ربيع عطايا مع إدراكه التعادل عبر هدف رائع، حيث استغلّ الضربة الحرّة من على مشارف المربّع الماليزي، فسار بالكرة ثمّ كسرها بحرفنة ليباغت الحارس بتسديدة استقرّت كرتها في الزاوية الصعبة د 79 ، ثمّ سنحت فرصة سهلة لأصحاب الأرض 81 ، فكان خليل هذه المرّة بالمرصاد معوّضاً خطأه في الشوط الأول. ومن جهةٍ ثانية، لم ينته دور المتألّق عطايا مع إعادة الاعتبار للكرة اللبنانية جرّاء معادلة الأرقام، بل نجح نجم المباراة «العطايا» في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدل عن ضائع 90+4 في تسجيل هدف التقدّم، ليقود رجال الأرز إلى تحقيق الفوز في الثانية الأخيرة من عمر اللقاء الذي قاده طاقم حكّام من البحرين.

وبهذا الفوز، رفع منتخب لبنان رصيده إلى 6 نقاط ليتصدّر المجموعة، يليه المنتخب الكوري الشمالي ثانياً بنقطة واحدة بعد تعادله مع منتخب هونغ كونغ الثالث بنقطة واحدة أيضاً، بينما احتلّ المنتخب الماليزي المركز الأخير من دون أيّة نقطة. وسيحلّ لبنان ضيفاً على كوريا الشمالية يوم 5 أيلول المقبل على جدول مباريات الجولة الثالثة. مع الإشارة إلى أنّ منتخب لبنان استهلّ مشواره في التصفيات في شهر آذار الماضي، بفوزه على هونغ كونغ بنتيجة 2-0 في لبنان.

اضف رد