اختلاف النظرة إلى «ميراندا» بين فالفيردي وإدارة برشلونة

ذكرت تقارير صحافية إسبانية، أن هناك خلافاً بين إدارة برشلونة وإرنستو فالفيردي، المدير الفني للفريق الكتالوني، حول تدعيم مركز الظهير الأيسر. وذكرت صحيفة موندو ديبورتيفو الإسبانية: رغم العمل الكبير للبارسا في سوق الانتقالات إلا أن مركز الظهير الأيسر هو الوحيد الذي لم يتم تعزيزه . وأضافت الصحيفة: بعد بيع مثمر للوكاس ديني لإيفرتون مقابل 20 مليون يورو، تراهن إدارة النادي على خوان ميراندا صاحب الـ18 عاماً، للعب دور البديل لجوردي ألبا . وأردفت: رغم صغر سن ميراندا إلا أنه مبشّر على المستويين التكتيكي والفني، ويملك الإمكانات لمساعدة الفريق في المباريات الصعبة . وتابعت: لكن المشكلة في فالفيردي، ومساعديه الذين يرون أن اللاعب لا يزال صغيراً على المنافسات الكبيرة، ويعتقدون أن الدفع به قد يشكل خطراً على الفريق وعلى اللاعب نفسه . ولفتت الصحيفة: النقاش مفتوح في برشلونة، إذ يود فالفيردي الحصول على لاعب أكثر خبرة في هذا المركز، لتدعيم ألبا من جانب، وإزالة الضغط من على ميراندا من جانب آخر، بينما لا تفكر الإدارة بالطريقة نفسها». ولتختم على أي حال لن يتحرك النادي في كانون الثاني المقبل إلا في حالتين، الأولى هي الاتفاق بين الإدارة الرياضية وفالفيردي على عقد هذه الصفقة، أو تعرض ألبا إلى إصابة خطرة .

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق