القضاء يدين ريفي ويحكم لصالح باسيل: عجز عن إبراز دليل يثبت ادّعاءاته

بعدما اتهم الوزير السابق أشرف ريفي وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل بالفساد، ووصفه بالفاسد الأول، وتحدّاه بأن يذهب إلى القضاء ليبرز ما لديه من مستندات، قبل باسيل التحدّي وتقدّم بشكوى بواسطة وكيله القانوني ماجد البويز إلى جانب محكمة المطبوعات في بيروت برئاسة القاضي رفول البستاني، التي أصدرت حكمها أمس قاضية بإدانة اللواء ريفي بجرائم القدح والذم والتحقير، وبحبسه ثلاثة أشهر، وتغريمه مبلغ عشرة ملايين ليرة لبنانية، وإنزال هذه العقوبة تخفيفاً بالغرامة مليوني ليرة، وإلزامه بالتعويض بمبلغ 15 مليون ليرة للمدّعي، بعدما عجز ريفي عن إبراز أيّ مستند أو دليل يثبت الفساد المزعوم للوزير باسيل.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق