عربيات ودوليات

فريق روسي تركي سيراقب وقف إطلاق النار في ليبيا

ستشكل روسيا وتركيا فريقاً مشتركاً مكلفاً بضمان تنفيذ نظام وقف إطلاق النار في ليبيا، حسبما أفادت وكالة «بلومبرغ»، أمس، نقلا عن دبلوماسي غربي رفيع المستوى.

كما نقلت الوكالة عن مسؤول عربي قوله إن «مصر والإمارات العربية المتحدة قد تقومان بدوريهما في تحقيق هذا الهدف».

وفي وقت سابق أمس، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن «ممثلي الوفدين الليبيين، الذين وصلوا إلى موسكو صباح أمس، انضموا إلى المحادثات مع ممثلين عن الجانيين الروسي والتركي لتسوية الأزمة الليبية».

وأعلن مصدر في وزارة الخارجية الروسية، أمس، أن «رئيس حكومة الوفاق الليبية (المعترف بها دولياً، فايز السراج، وقائد «الجيش الوطني الليبي»، المشير خليفة حفتر، سيجريان محادثات في موسكو بمشاركة ممثلين عن روسيا وتركيا.

وتأتي هذه الخطوة تلبية لمبادرة من الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، اللذين دعوا، من اسطنبول، في 8 كانون الثاني، إلى وقف الأعمال القتالية بين قوات حفتر والقوات الموالية لحكومة الوفاق.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق