أولى

واشنطن وسيول تقلّصان التدريبات العسكريّة المشتركة بسبب كورونا

ذكرت وسائل إعلام كورية جنوبية أن «التدربيات العسكرية المشتركة التي ستبدؤها سيول وواشنطن هذا الأسبوع، لن تشمل نقل قوات متمركزة بالولايات المتحدة، بسبب مخاوف مرتبطة بجائحة كورونا».

وذكرت وكالة الأنباء الكورية «يونهاب» أمس، أن «التدريبات ستجرى بين 16 و28 آب، لكن على نطاق أضيق، على الرغم من تمديد إطارها الزمني يومين، لضمان التباعد بين المشاركين وتقليص الأنشطة الليلية».

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع في سيول إنه «لم يجر بعد وضع اللمسات النهائية على هذه الخطط».

وكان البلدان يناقشان كيفية تعديل التدريبات المشتركة الدورية التي تبدأ عادة في آب، في ظل صعوبة سفر أفراد الجيش الأميركي نتيجة تفشي فيروس كورونا.

ويشارك في برنامج التدريبات عشرات الآلاف من الجنود من الجانبين، لكن البرنامج يرتكز إلى حد بعيد على المحاكاة باستخدام الكمبيوتر أكثر من التدريبات الميدانية الحية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق