عربيات ودوليات

بومبيو يبحث مع حمدوك علاقة السودان بـ«إسرائيل» والبرهان يطالب برفع اسم بلاده من قائمة الإرهاب

طالب رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، خلال لقائه بوزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، في الخرطوم، أمس، بـ«رفع اسم السودان من قائمة العقوبات والدول الراعية للإرهاب».

وذكر بيان صدر عن إعلام مجلس السيادة الانتقالي، أمس، أن «الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان طالب الولايات المتحدة الأميركية خلال لقائه بوزير الخارجية مايك بومبيو برفع اسم السودان من قائمة العقوبات والدول الراعية للإرهاب في ظل التحول الديمقراطي والانفتاح على العالم الخارجي».

وفي سياق متصل، عبر وزير الخارجية الأميركي عن «سعادته بزيارة السودان واصفاً الزيارة بالمهمة وأن الولايات المتحدة الأميركية تقف مع السودان في كافة القضايا واندماجه في المحيط الإقليمي والدولي».

فيما ذكرت وزارة الخارجية الأميركية في بيان أمس، أنّ «الوزير مايك بومبيو ورئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك بحثا التطورات الإيجابية في العلاقة بين السودان وإسرائيل».

وقال البيان إن «بومبيو وحمدوك أكدا أيضاً على أنّ التوصل لاتفاق بشأن سد النهضة الإثيوبيّ الضخم على النيل الأزرق أمر حاسم للاستقرار الإقليمي».

وتوجّه بومبيو، أمس، إلى السودان على متن أول رحلة رسمية مباشرة من تل أبيب إلى الخرطوم، وذلك في محطته الثانية من الجولة التي يقوم بها حاليا في المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق