أولى

ترامب يدرس إعلان تفشّي كورونا: كارثة على المستوى الوطنيّ

 

نقلت وكالة غربية عن مصدر مطلع أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، يدرس إعلان تفشي فيروس كورونا في الولايات المتحدة كارثة على المستوى الوطني.

وأوضحت الوكالة أن الغرض من هذا الإجراء يكمن في الحصول على إمكانية لتخصيص أموال إضافية كبيرة لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

وفي غضون ذلك، ذكرت صحيفة «بوليتيكو» أن إدارة الرئيس الأميركي تميل إلى اتخاذ هذه الخطوة بالتوافق مع «قانون ستافورد»، مما سيتيح تخصيص مبلغ قد يصل إلى 40 مليار دولار بشكل مساعدات عاجلة لمكافحة التفشي.

وأشارت الصحيفة الأميركية إلى أن هذا الإجراء قد يتم اتخاذه «في وقت قريب بما فيه الكفاية». وتأتي هذه التسريبات بينما أعلنت منظمة الصحة العالمية، في وقت سابق، أن انتشار النوع الجديد لفيروس كورونا الذي ينحدر من الصين وأطلق عليه اسم «COVID-2019» يمثل وباء عالمياً، حيث وصلت هذه السلالة منذ ديسمبر 2019 إلى أكثر من 100 دولة.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، في مؤتمر صحافي، في جنيف: «نحن قلقون للغاية إزاء مستويات التفشي المقلقة وخطورتها، وكذلك أيضاً إزاء مستويات انعدام التحرك المقلقة» في العالم.

وحتى مساء أمس، سجلت في العالم 124775 حالة للإصابة بالفيروس، منها 4585 حالة وفاة، أغلبهم في الصين، فيما أعلن عن تعافي نحو 67 ألف شخص من بين المصابين.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق