الوطن

ذبيان: الجولان سيبقى سوريّاً شاء مَن شاء وأبى مَن أبى

أكد رئيس تيار صرخة وطن جهاد ذبيان أنّ الزيارات من هنا وهناك، ومثلها التصريحات والخطابات، ستبقى فارغة من أيّ مضمون لأنها لا يمكن أن تغيّر حقائق التاريخ والجغرافيا الثابتة في مكانها لا تتغيّر ولا تتزحزح مهما تقلّبت عليها الأزمنة والصّعاب.

وقال ذبيان في تصريح اليوم إنّ زيارة وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى الجولان السوري المحتلّ هي دليل خوف وليست علامة قوّة مفقودة بفعل تنامي نهج المقاومة الذي يحقق الانتصارات والإنجازات الكبيرة.

وشدّد ذبيان على أنّ سورية المنتصرة على الإرهاب الذي يمثل الوجه الآخر للاحتلال، هي اليوم أقوى وأصلب، وهذا بالضبط ما يخيف العدو الصهيوني ويجعله بحاجة إلى جرعات دعم، حتى لو أتى ذلك عن طريق إدارة أميركية منتهية وراحلة، بينما نبقى نحن وجيشنا السوري البطل ومقاومتنا المظفّرة في لبنان وفلسطين.

وختم ذبيان قائلاً: الجولان سيبقى سوريّاً ودمشق ستبقى قلعة المقاومة والعروبة شاء مَن شاء وأبى مَن أبى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق